الطريق الى الجنة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عندما دس جبريل(عليه السلام)التراب في فم فرعون

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد ابو سعد
الادارة
الادارة
avatar

ذكر عدد الرسائل : 164
العمر : 32
الموقع : محمد ابو سعد
العمل/الترفيه : المدير العام
المزاج : مبسوط
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 14/11/2008

مُساهمةموضوع: عندما دس جبريل(عليه السلام)التراب في فم فرعون   السبت أكتوبر 24, 2009 9:41 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بسم الله الرحمن الرحيم


عن أبن عباس رضي الله عنهما

أن النبي صلى الله عليه و سلم قال

لما أغرق الله فرعون

قال آمنت أنه لا اله الا الذي آمنت به بنو اسرائيل)


(يونس90).

فقال جبريل عليه السلام يا محمد

،فلو رأيتني وانا آخذ من حال البحر-طينة البحر-فأدسه في

فيه مخافة أن تدركه الرحمة

.(رواه الترمذي)


على مدار التاريخ القديم لم تشهد البشرية طاغية متجبرا كمثل فرعون حاكم مصر

،فسيرته قد

سطرت بدماء الآلاف من الأبرياء الذين وقعوا تحت سطوته لم يرحم أما ولا طفلا،بل أصدر

أوامره بقتل الاولاد واسترقاق النساء،

فكان حقا كما قال الله سبحانه و تعالى :

(انه كان عاليا من
المسرفين.)


(الدخان31).


و من اسرافه على نفسه و ظلمه لها ادعائه بكل عنت و استخفاف

الألوهيه من دون الله ،

قال تعالى:

و قال فرعون يا أيها الملأ ما علمت لكم من اله غيري
فأوقد لي يا هامان على الطين فاجعل لي صرحا لعلي أطلع الى اله موسى و اني لأظنه من
الكاذبين.

(القصص38).

هل كانت لتقبل توبته

تمر الأيام حتى تاتي نهاية هذا الظالم،في مشهد ذكر القرآن لنا طرفا منه.

فبعد أن ضرب موسى عليه السلام بعصاه البحر فانفلق فكان كل فرق كالطود

العظيم،سار

بقومه و جاوز بهم البحر ،فأتبعه فرعون بجنوده ،حتى اذا تعمقوا في الدخول

أمر الله البحر

فانطبق عليهم ليغرق فرعون و من معه

،قال الله تعالى

(فأتبعهم فرعون بجنوده فغشيهم من
اليم ما غشيهم )

يونس90


و في هذه اللحظات الحاسمة التي أوشكت فيها الروح على الخروج أعترف فرعون

بالألوهية عله ينجو من الموت

.قال الله تعالى


:حتى اذا أدركه الغرق قال آمنت انه لا اله الا الذي آمنت به بنو اسرائيل و انا من المسلمين

(يونس90

و يراقب جبريل عليه السلام المشهد ،و يخشى أن تدركه رحمة الله الواسعة فتقبل منه أوبته

فيدفعه غيظه و حنقه أن يأخذ من طينة البحر و يدسها في فمه ،حتى يمنعه من نطق الشهادة

الصحيحة في الوقت المناسب ،ولكن هيهات أن تقبل منه هذه التوبة وقد جاءت متأخرة للغاية


قال الله تعالى

:الآن وقد عصيت قبل و كنت من المفسدين فاليوم ننجيك ببدنك لتكون لمن خلفك آيه
و ان كثيرا من الناس عن آياتنا لغافلون

.(يونس91-92)


و هكذا منّ الله على أمة بني اسرئيل ،فبموت فرعون انتهت فصول معاناتهم و

تنسموا هواء الحرية بعيدا عن حيات الخوف و الاستضعاف و الاذلال.



هذا الرجل لعنه الله من اثار مصر الذين انبهروا بهم المسلمين وغير المسلمين

هذا من ضمن حضارة مصر الذين نعطى لهم قدرا غير محدود

الله المستعان بجد




و صلى اللهم على سيدنا محمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://lovengparadise.3arabiyate.net
ابو احمد
محب نشيط


عدد الرسائل : 73
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: عندما دس جبريل(عليه السلام)التراب في فم فرعون   السبت يناير 30, 2010 11:02 am

جزاكم الله خيرا

وبارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عندما دس جبريل(عليه السلام)التراب في فم فرعون
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
محب الجنة :: المنتديات الاسلامية :: القسم الاسلامى العام-
انتقل الى: